<<< BACK TO HOME

 

 

THE DEGREE TO WHICH ISLAMIC EDUCATION FIRST TEACHERS EXERCISE THEIR SUPERVISORY: SCHOOL PRINCIPALS AND SUBJECT TEACHERS’ PERSPECTIVES

درجة ممارسة معلمي التربية الإسلامية الأوائل لمهامهم الإشرافية :

دراسة من وجهة نظر مديري المدارس ومعلمي المادة

محمد السعيدي

Mohammed Salim Rashid Al-Saeedi

Ph.D. Candidate at the Faculty of Education, International Islamic University Malaysia (IIUM), msaeedi@su.edu.om

 

Abstract

This quantitative study discussed the supervisory practices practiced by the first teachers of Islamic education from the viewpoint of school principals and subject teachers. The problem was represented by the results of many educational studies, to the presence of obstacles in the first teacher preparation program, and to the lack of familiarity of the first teachers in the areas of supervisory practices for the first teacher and his tasks, and that they had not received training on them before, in addition to the best researcher in the educational field as an educational supervisor for the subject of education Islamic, and his participation in the evaluation committees of the first teachers in the Al Batinah North region. Therefore, the study aimed to diagnose the degree of the practice of the first Islamic education teachers in their supervisory tasks from the viewpoint of school principals and subject teachers. The sample of the study consisted of (80) principals, and (170) teachers of Islamic education. The researcher prepared a questionnaire consisting of (54) tasks, which included (6) fields, namely: the field of planning, curricula and teaching methods, educational evaluation, field follow-up, training, human relations and the local community. The most prominent results of the study were: The exercise of supervisory tasks in the field of human relations and the local community was very large, while the degree of the exercise of supervisory tasks in the five supervisory areas came largely.

Keywords: supervisory practices, senior teachers, Islamic education

 

الملخـص

ناقشت هذه الدراسة الكمية الممارسات الإشرافية التي يمارسها معلمو التربية الإسلامية الأوائل من وجهة نظر مديري المدارس ومعلمي المادة. تمثلت المشكلة فيما ذكرت نتائج العديد من الدراسات التربوية، إلى وجود معوقات في برنامج إعداد المعلم الأول، وإلى عدم إلمام المعلمين الأوائل بمجالات الممارسات الإشرافية للمعلم الأول ومهامه، وأنهم لم يتلقوا تدريبا عليها من قبل، إضافة إلى خيرة الباحث في الميدان التربوي كمشرف تربوي لمادة التربية الإسلامية، ومشاركاته في لجان تقييم المعلمين الأوائل في منطقة الباطنة شمال. لذا هدفت الدراسة تشخيص درجة ممارسة معلمي التربية الإسلامية الأوائل لمهامهم الإشرافية من وجهة نظر مديري المدارس ومعلمي المادة. تكونت عينة الدراسة من (80) مديرا، و(170) معلما للتربية الإسلامية. أعد الباحث استبانة مكونة من (54) مهمة، شملت (6) مجالات، هي: مجال التخطيط، المناهج وطرق التدريس، التقويم التربوي، المتابعة الميدانية، التدريب، والعلاقات الإنسانية والمجتمع المحلي. كانت أبرز نتائج الدراسة: كانت ممارسة المهام الإشرافية في مجال العلاقات الإنسانية والمجتمع المحلي بدرجة كبيرة جدا، فيما جاءت درجة ممارسة المهام الإشرافية في الملخص
ناقشت هذه الدراسة الكمية الممارسات الإشرافية التي يمارسها معلمو التربية الإسلامية الأوائل من وجهة نظر مديري المدارس ومعلمي المادة. تمثلت المشكلة فيما ذكرت نتائج العديد من الدراسات التربوية، إلى وجود معوقات في برنامج إعداد المعلم الأول، وإلى عدم إلمام المعلمين الأوائل بمجالات الممارسات الإشرافية للمعلم الأول ومهامه، وأنهم لم يتلقوا تدريبا عليها من قبل، إضافة إلى خيرة الباحث في الميدان التربوي كمشرف تربوي لمادة التربية الإسلامية، ومشاركاته في لجان تقييم المعلمين الأوائل في منطقة الباطنة شمال. لذا هدفت الدراسة تشخيص درجة ممارسة معلمي التربية الإسلامية الأوائل لمهامهم الإشرافية من وجهة نظر مديري المدارس ومعلمي المادة. تكونت عينة الدراسة من (80) مديرا، و(170) معلما للتربية الإسلامية. أعد الباحث استبانة مكونة من (54) عبارة، شملت (6) مجالات، هي: مجال التخطيط، المناهج وطرق التدريس، التقويم التربوي، المتابعة الميدانية، التدريب، والعلاقات الإنسانية والمجتمع المحلي. كانت أبرز نتائج الدراسة: كانت ممارسة المهام الإشرافية في مجال العلاقات الإنسانية والمجتمع المحلي بدرجة كبيرة جدا، فيما جاءت درجة ممارسة المهام الإشرافية في المجالات الإشرافية الخمسة بدرجة كبيرة.
كلمات مفتاحية: الممارسات الإشرافية، المعلمون الأوائل، التربية الإسلامية.


FULL TEXT FILE

DOI: https://doi.org/10.18769/ijasos.616058

IJASOS International e-Journal of Advances in Social Sciences, Peer-reviewed international Academic Journal, ISSN: 2411-183X

Vol. VI, ISSUE:16; April 2020

Publication date: 30.04.2020